عرفات

 


تحفل مكة وشعابها بالمساجد والاماكن التي شهدت فصول من البعثة النبوية ومن اهم تلك المواقع اماكن ومشاعر الحج المقدسة عرفات، سميت بذلك لتعارف آدم وحواء فيها او لأن جبريل عليه السلام عرف فيها ابراهيم عليه السلام المناسك، وهي مشعر خارج حدود الحرم وتقع الى الجنوب الشرقي من المسجد الحرام على بعد نحو 22 كيلو متر ومساحتها 10،4 كيلو متر مربع. ويجتمع فيها الحجاج في اليوم التاسع من ذي الحجة ويصلون الظهر والعصر قصراً وجمعاً ويدعون بما تيسر تأسياً برسول الله صلى الله عليه وسلم القائل "الحج عرفة".صحيح الترمذي: 889 

 

المحتويات

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

معنى عرفات

عَرفَاتُ موضعُ وقوف الحجيج ، وهو على اثنى عشر ميلا من مكةو يَوْمُ عَرفَات : اليوم التَّاسع من ذي الحجَّة.

 

المعجمالمعجم الوسيط

 

عَرَفاتُ عَرَفاتٌ :- جبل مرتفع شرقيّ مكّة يقف به الحُجَّاج داعين ، وهو من مناسك الحجّ خطب عليه النَّبيُّ صلى الله عليه وسلَّم خطبة الوداع :- الوقوف بعرفات ، - { فَإِذَا أَفَضْتُمْ مِنْ عَرَفَاتٍ فَاذْكُرُوا اللهَ} البقرة : 198
يوم عرفات : يوم عَرَفَة ، اليوم التَّاسع من ذي الحجَّة.

 

المعجماللغة العربية المعاصر

جبل معروف في مكة ، يجب على الحاج الوقوف فيه يوم التاسع من ذي الحجة ، وقيل سمي عرفاتلأن آدم تعارف إلى حواء ( عليهما السلام ) عليه بعد أن فقدها عند نزوله من الجنة.[1]

 

المعجممصطلحات فقهية

 

فضل يوم عرفة للحاج

أولا: عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قالما من يومٍ أكثر من أن يعتق الله فيه عبداً من النار، من يوم عرفة، وإنه ليدنو، ثم يباهي بهم الملائكة، فيقول: ما أراد هؤلاء؟)رواه مسلم :1348)


ثانيا: عن عمر بن الخطاب، أن رجلاً من اليهود قال: يا أمير المؤمنين، آية في كتابكم تقرؤونها، لو علينا معشر اليهود نزلت، لاتخذنا ذلك اليوم عيداً، قال: أي آية؟ قالاليَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الإِسْلاَمَ دِينًا [المائدة: 3قال عمر: قد عرفنا ذلك اليوم، والمكان الذي نزلت فيه على النبي صلى الله عليه وسلم، وهو قائمٌ بعرفة يوم جمعة  .    (رواه البخاري :45،ومسلم :3017)

 

ثالثا: عن عبدالله بن عمرو قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :إنَّ اللهَ تعالى يُباهِي ملائِكتَهُ عشِيَّةَ عرَفةَ بأهلِ عرَفةَ ، يقولُ : انظُروا إلى عبادِي ، أتوْنِي شُعْثًا غُبْرًا. (صحيح الجامع : 1868)

 

فضل يوم عرفة لغير الحاج

أولا: عن أبي قتادة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :صيام يوم عرفة، أحتسب على الله أن يكفر السنة التي قبله، والسنة التي بعده .(رواه مسلم: 1162)

 

ثانيا: عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قالما العمل في أيام العشر أفضل من العمل في هذه، قالوا: ولا الجهاد؟ قالولا الجهاد، إلا رجلٌ خرج يخاطر بنفسه وماله فلم يرجع بشي(  رواه البخاري :969) [2]

 

الوقوف بعرفة

الوقوف بعرفة ركنٌ من أركان الحج، ولا يصح الحج إلا به، ومن فاته الوقوف بعرفة فاته الحج.

 

القرآن

قال الله تعالىلَيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَبْتَغُوا فَضْلًا مِّن رَّبِّكُمْ ۚ فَإِذَا أَفَضْتُم مِّنْ عَرَفَاتٍ فَاذْكُرُوا اللَّـهَ عِندَ الْمَشْعَرِ الْحَرَامِ ۖ وَاذْكُرُوهُ كَمَا هَدَاكُمْ وَإِن كُنتُم مِّن قَبْلِهِ لَمِنَ الضَّالِّينَ {البقرة: 198}

 

وجه الدلالةأن قولهفَإِذَا أَفَضْتُمْ يدل على أن الوقوف بعرفة لا بد منه، وأنه أمرٌ مسلَّم وأن الوقوف بالمزدلفة إنما يكون بعد الوقوف بعرفة . ((الشرح الممتع لابن عثيمين 7/382 ))

 

الحديث

عن عبدالرحمن بن يعمر الديلي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :الحجُّ عرَفَة ، مَنْ جاء قبلَ طلُوعِ الفجْرِ من ليلةِ جمْعٍ فقدْ أدرَكَ الحَجَّ ، أيامُ مِنًى ثلاثةٌ ، فمَنْ تعجَّلَ في يوميْنِ فلَا إثمَ عليه ، و مَنْ تأخَّرَ فلا إثمَ عليهِ .   ( صحيح الجامع : 3172)

 

عن عروة بن مضرس الطائي قالأتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم بالمزدلفة حين خرج إلى الصلاة فقلت: يا رسول الله إني جئت من جبل طيء، أكللت راحلتي، وأتعبت نفسي، والله ما تركت من جبلٍ إلا وقفت عليه، فهل لي من حج؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: من شهد صلاتنا هذه، ووقف معنا حتى ندفع، وقد وقف بعرفة قبل ذلك ليلاً أو نهاراً فقد أتم حجه وقضى تفثه. رواه أبو داود (1950)، والترمذي (891)، والنسائي (5/263)، وأحمد   (4/15) (16253). 

 

الإكثار من الدعاء والذكر والتلبية يوم عرفة

يستحب في يوم عرفة الإكثار من الدعاء, والذكر, والتلبية  قال النووي: (السنة أن يكثر من الدعاء, والتهليل, والتلبية,   والاستغفار, والتضرع, وقراءة القرآن فهذه وظيفة هذا اليوم, ولا يقصر في ذلك وهو   معظم الحج ومطلوبه. وفي الحديث الصحيح أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: "الحج عرفة" فينبغي أن لا يقصر في الاهتمام بذلك واستفراغ الوسع فيه). ((المجموع للنووي 8/113)) [3]

 

صوم يوم عرفة

يكره صيام يوم عرفة للحاج، ويستحب له الإفطار، وهو قول جمهور العلماء

 

عن أم الفضل بنت الحارث رضي الله عنها: (أن أناساً اختلفوا عندها في يوم عرفة في رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال بعضهم: هو صائم. وقال بعضهم: ليس بصائم. فأرسلت إليه بقدح من لبن وهو واقف على بعيره بعرفة فشرب) رواه البخاري (5636)، ومسلم (1123)   .أن الدعاء في هذا اليوم يعظم ثوابه والصوم يضعفه فكان الفطر أفضل ((المجموع للنووي 6/379)) [4]

 

عن عقبة بن عامر قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إنَّ يومَ عرفةَ ويومَ النَّحرِ وأيَّامَ التَّشريقِ عيدُنا أَهْلَ الإسلامِ ، وَهيَ أيَّامُ أَكْلٍ وشربٍ (صحيح النسائي : 3004)

 

الصور

 

 

انظر أيضا

الحج، أيام التشريق، إحرام، الاضطباع، التلبية، مقام إبراهيم، الصفا والمروة ، الهدي، عرفات، جبل عرفة، الجمرات، ذا الحليفة، ذات عرق، قرن المنازل، الجحفة، عيد الأضحى، طواف الإفاضة، طواف الوداع، قرن المنازل، مزدلفة، منى، مواقيت الحج، يوم التروية، يوم عرفة، مساجد السبعة، مسجد الخيف، مسجد النمرة،

 

المراجع

1211 مشاهدات
أصلحنا أو أصلح نفسك
.
تعليقات
الصفحة أعلى